هروب مغربي من سجن بهولاندا بطريقة مثيرة

اهتز سجن “دي شيه” روتردام بهولندا مؤخرا على وقع إقدام شاب عشريني مغربي على تهريب صديق له ومساعدته على الفرار من السجن بطريقة مثيرة، وذلك عن طريق كيس قمامة للإفلات من العقاب.

ووفق ما أوردته تقارير إخبارية فالشاب البالغ من العمر 27 سنة كان يهم بمغادرة زنزانته بعد انقضاء مدة عقوبته السجنية ليدخل زميل له من أصول مغربية ويخبره أنه سيقوم بتهريبه ولن يعاقب على ذلك فوافق ليقدم بعد ذلك على وضعه داخل كيس أزرق اللون ويرميه بين مجموعة من الأغراض.

وبعد قدوم رجال النظافة قاموا بحمل الكيس ورميه بشاحنة الأزبال دون أن يعلموا أن به الشاب “عبد الله” ليغادر بذلك أسوار السجن.وفور انتشار الخبر قامت إدارة السجن بفتح تحقيق حول عملية الفرار لتتوصل إلى ضلوع الشاب المغربي “عبد الكريم” في العملية لتتم متابعته بتهمة المساعدة على الفرار كما جرى البحث عن الشاب المغربي الآخر الفار حيث أوقف من طرف الامن.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *