وزارة التربية الوطنية توضح…بلاغ “مفبرك” يدعي توقيف الدراسة الحضورية

حذرت وزارة التربية الوطنية والتكوين المهني والتعليم العالي والبحث العلمي من بلاغ مفبرك منسوب إليها، يدعي مروجوه توقف الدراسة في جميع الأسلاك والمستويات انطلاقا من يوم غد الاثنين فاتح فبراير، وحتى إشعار آخر.

وأفاد بلاغ لوزارة التربية الوطنية، اطلع عليه موقع “كيفاش”، “أنه تنويرا منها للرأي العام الوطني والتعليمي فإن الوزارة تنفي نفيا قاطعا إصدار أي بلاغ بهذا الشأن كما تذكر التلاميذ والأسر على أن تستأنف الدراسة يوم الاثنين فاتح فبراير 2021”.وأفاد البلاغ ذاته، أن الوزارة تجدد التذكير إلى أن جميع البلاغات الصادرة عنها يتم نشرها عبر بوابتها الإلكترونية وصفحاتها الرسمية على مواقع التواصل الاجتماعي وما دون ذلك فهو مجرد أخبار زائفة.وإذ تقدم الوزارة هذا التوضيح، يختم البلاغ ذاته، فإنها تحتفظ لنفسها بحق المتابعة القضائية ضد الشخص أو الأشخاص الذين يعمدون إلى الترويج لهذه الأخبار الزائفة.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *