أمرابط : هكذا أرى حظوظ الأسود في المونديال

عاد نور الدين أمرابط، اللاعب الدولي المغربي، للحديث عن المنتخب الوطني لكرة القدم تحت قيادة المدرب وحيد خاليلوزيتش، وهذه المرة تطرق لحظوظ “الأسود”، في نهائيات كأس العالم “مونديال قطر 2022″، في مواجهة منتخبات كرواتيا، بلجيكا، كندا.

قال نور الدين أمرابط، في حديثه، إن المنتخب الوطني المغربي لكرة القدم سيخوض نهائيات كأس العالم في قطر، أمام جمهوره، وكأنه يخوض مباراة في المغرب، مشيرا إلى أنه عاش الوضع نفسه حين شارك مع النخبة الوطنية في نهائيات كأس العالم الأخيرة “روسيا 2018”.

 

وفي هذا السياق قال أمرابط: “حين كان يعزف النشيد الوطني قبل المباريات (في مونديال روسيا)، خاصة أمام إسبانيا والبرتغال، كان الأمر أشبه باللعب في المغرب، ما زلت أشعر بالقشعريرة عندما أرى ذلك، الجمهور المغربي مجنون بكرة القدم”.

Advertisements

وأشار أمرابط، في تصريح نقلته صحيفة “voetbalprimeur” الهولندية، إلى أنه على المنتخب الوطني الفوز في مباراته الأولى أمام نظيره الكرواتي، من أجل الرفع من حظوظه في التأهل إلى الدور الثاني، مشيرا إلى أن الخصم، يضم لاعبين كبار على غرار لوكا مودريش، لاعب ريال مدريد، وماتيو كوفاسيتش، لاعب تشيلسي الإنجليزي، كما أن المنتخب الكندي، حسب المتحدث ذاته، يضم لاعبين جيديين، على غرار جوناثان ديفيد، لاعب فريق ليل الفرنسي، وألفونسو ديفيز، لاعب فريق بايرن ميونخ الألماني.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.