رياضة

الركراكي يضع خطة جديدة لإنقاذ المنتخب الوطني من دوامة الإخفاقات

الركراكي يضع خطة جديدة/ كشف وليد الركراكي، مدرب المنتخب الوطني المغربي

لكرة القدم، عن خطط لخوض مباراتين وديتين أمام منتخبين إفريقيين في المغرب

خلال شهر مارس المقبل.

ويأتي ذلك في إطار الاستعدادات للاستحقاقات المقبلة، بعد الإقصاء المُبكر من

دور الـ 16 في بطولة كأس الأمم الأفريقية التي أقيمت مؤخرًا في الكاميرون.

  • المنتخب الوطني المغربي يواجه اختبارًا إفريقيًا في مارس

وأوضح الركراكي، في أول ظهور إعلامي له بعد الإقصاء من كأس أمم إفريقيا، خلال لقاء تلفزي،

أن المنتخب الوطني يتطلع إلى خوض المباراتين الوديتين في فترة التوقف الدولي “النافذة الدولية”

أواخر شهر مارس المقبل 2024.

الركراكي يضع خطة جديدة/ وأشار مدرب الأسود إلى أن اختيار منتخبين إفريقيين

مرده إلى الرغبة في التأقلم أكثر مع المنتخبات الإفريقية، لافتا إلى أنه لم يتم تحديد بعد

خصمي المنتخب الوطني.

  • الركراكي يراهن على جيل جديد لقيادة المنتخب الوطني نحو الإنجازات

وتُعدّ هذه المباريات الودية اختبارًا هامًا للركراكي، الذي تولى تدريب المنتخب الوطني

في أغسطس الماضي، لتقييم أداء اللاعبين واختبار خططه التكتيكية قبل الاستحقاقات القادمة،

أهمها تصفيات كأس الأمم الأفريقية 2025 التي ستقام في ساحل العاج.

ويُعول الركراكي على جيل جديد من اللاعبين الموهوبين، أمثال سفيان بوفال،

ويحيى عطية الله، وأشرف حكيمي، لقيادة المنتخب الوطني نحو تحقيق إنجازات جديدة.

وتُشكلّ هذه المباريات الودية فرصة للجماهير المغربية لمؤازرة المنتخب

الوطني ودعمه في بداية مشواره تحت قيادة الركراكي.

سفير فرنسا بالمغرب يؤكد أهمية توضيح موقف بلاده بشأن الصحراء المغربية 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى