رياضة

الركراكي يطالب لاعبي منتخب المغرب بأخذ العبرة مما حدث في مباراة الإفتتاح ويتعاطف مع قطر

لم يخف وليد الركراكي مدرب المغرب، وفق ما نقلته مصادر خاصة دهشته من نتيجة مباراة قطر والإكوادور كونه كان متعاطفا مع المنتخب القطري أولا، وثانيا لمعرفته الدقيقة بهذا المنتخب بعد تجربته التدريبية الناجحة في قطر وتوقع نجاحه وتألقه في هذه النسخة من المونديال.

وحرص الركراكي على نقل أهم درس من دروسها للاعبيه وفقا للنتيجة، حيث قال: “هذه النسخة استثنائية في كل شيء ولن تخضع إطلاقا لمنطق، ما حدث بانتصار الإكوادور القادمة من بعيد، ينبغي أن يقودكم للحذر والتركز وعدم الاعتماد المطلق على دعم الجمهور المغربي الذي سيحضر بقوة”.

وتابع: “قطر لعبت في ملعبها وأمام أنصارها وسط حضور أقل لأنصار الإكوادور وفي نهاية المطاف العبرة بما تنتجه السيقان داخل المستطيل الأخضر وليس على كراسي المدرجات”.

ويستعد المنتخب المغربي لافتتاح مشواره بكأس العالم أمام كرواتيا يوم الأربعاء المقبل.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى