رياضة

بعد اعتقال الناصيري.. “وينرز” يصدح بخطاب ناري يوجهه للجماهير

في تطورات جديدة، أعلن فصيل ألتراس وينرز، الجماهير المشجعة لفريق الوداد الرياضي، حالة من الاستنفار قبل المباراة المهمة التي ستجمع الفريق بفريق برشيد، ضمن منافسات بطولة الدوري المغربي للمحترفين. وجاء هذا الإعلان بعد اعتقال الرئيس سعيد الناصيري، الذي تسبب في حالة من الاضطراب والتوتر في البلاد.

في خطابهم الناري، أعربت جماهير ألتراس وينرز عن استيائها واستنكارها لقرار رابطة الأندية المحترفة بتطبيق الإيقاف على المدرب البنزرتي لثلاث مباريات، مشيرة إلى أن هذا القرار يعتبر تحيزًا وظلمًا لصالح فريق معين. وأشارت إلى أن اللجنة التأديبية أصدرت حكمها واعترفت بتحمل الجامعة لمسؤوليتها في الواقعة، مما أثار استياء الجماهير التي ترى في ذلك تجاوزًا لحقوق فريقها.

وأكدت وينرز رفضها لاستغلال المشاكل الشخصية في تصفية الحسابات مع النادي وجماهيره، مؤكدة أنها ستدافع عن النادي وتحميه من كل المتربصين والمتآمرين. وحثت الجماهير على التماسك والوحدة، وأن يكونوا “عائلة واحدة”، وأن يتحملوا مسؤولية حماية النادي والدفاع عنه في هذه الفترة الحساسة.

وفي ختام البيان الصادر عن ألتراس وينرز، دعا الفصيل الجماهير إلى ملء ملعب البشير باللون الأحمر في المباراة المقبلة ضد يوسفية برشيد، مؤكدًا على ضرورة الفوز وعدم إضاعة الفرصة للحصول على النقاط الثلاث. وشدد على أهمية دعم الفريق وتوفير الظروف المناسبة له لتحقيق الانتصار.

وتأتي هذه التصريحات في ظل الأحداث السياسية والرياضية الهامة التي تشهدها المغرب في الوقت الحالي، مما يضع ألتراس وينرز وجماهير الوداد في موقف حساس يتطلب تجاوز الصراعات والتركيز ….

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى