رياضة

وفاة الحكم المغربي أسامة الشعيبي بسبب أزمة قلبية أثناء تسييره مباراة كرة القدم

في خبر محزن، توفي الحكم المغربي أسامة الشعيبي بعد أن تعرض لأزمة قلبية مفاجئة خلال تسييره لمباراة كرة القدم في مدينة المحمدية. وقعت الحادثة في الدقائق الأخيرة من المباراة بين نادي لانوريا بن يخلف وسيدي مومن، ضمن منافسات عصبة الدار البيضاء لفئة الشباب تحت 18 سنة.

وفقًا للمصادر المتطابقة، سقط الحكم الشعيبي فجأة على أرض الملعب، مما استدعى تدخل الفريقين والجهاز الطبي بسرعة لتقديم الإسعافات الأولية. تم نقله على وجه السرعة إلى المستشفى المحلي، ولكن للأسف، توفي قبل أن يتلقى العلاج اللازم.

يعتبر أسامة الشعيبي من الحكام المحترفين المعروفين في المغرب، وكان يمتلك سمعة طيبة في الوسط الرياضي. كان يعمل بجد واجتهاد لتحقيق المستوى الأمثل في تحكيم المباريات وتطوير مهاراته الحكامية. كان قد حصل على شهادات وتقديرات عديدة في مجال التحكيم، وكان يتمتع بمعرفة واسعة بقوانين اللعبة.

تعكس وفاة الحكم الشعيبي هذه الفاجعة التي تصادف المجتمع الرياضي في المغرب، وتجعلنا نتساءل عن الظروف الصحية للحكام وضرورة التأكد من صحتهم بانتظام. تشير الأنباء إلى أن الشعيبي لم يكن يعاني من أي مشاكل صحية معروفة مسبقاً، مما يجعل هذا الحادث أكثر صدمة.

ردود الأفعال على وفاة الحكم الشعيبي قد غمرت المجتمع الرياضي المغربي بالحزن والصدمة. قدم العديد من الأندية واللاعبين والمسؤولين التعازي لعائلة الشعيبي وللوسط الرياضي. تم تكريمه أيضًا في عدة مناسبات رياضية، حيث أعلنت الأندية الرياضية عن لحظة صمت قبل بدء المباريات تكريماً لذكراه.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى