اقتصاد

تحديات الطماطم الإسبانية: المغرب وتركيا يثيران التوتر في الأسواق الأوروبية

في ظل تقرير “El economista” الذي كشف عن التهديدات التي تواجه قطاع الطماطم الإسباني، يشهد السوق الأوروبي توترًا متزايدًا نتيجة للمنافسة القوية من المغرب وبشكل أقل من تركيا.

تطالب المنظمات الزراعية بتدخل فوري من الاتحاد الأوروبي لحماية ربحية المنتجين.

تكثف اللجنة الزراعية الإسبانية جهودها لتشديد إجراءات الاستيراد على الحدود، مع التركيز على التصدي للواردات المغربية والتركية.

يشير التقرير أيضًا إلى ارتفاع مستمر في صادرات المغرب للطماطم، مما يؤثر على الأسواق والأسعار في جميع أنحاء الاتحاد الأوروبي.

وفي محاولة لتحسين الوضع، تدعو المنظمات الزراعية إلى إدماج معايير الإنتاج الأوروبية في الاتفاقيات التجارية الدولية.

كما تطالب بإعادة النظر في نظام الأسعار وتقليل الفوائد الجمركية بسبب خروج المملكة المتحدة من الاتحاد الأوروبي.

في هذه الفترة الحرجة، تبرز استراتيجية الحكومة المغربية في دعم قطاع الزراعة، خاصة زراعة الطماطم، من خلال تقديم دعم مالي وتوفير دعم للأسمدة.

يتعين على الاتحاد الأوروبي اتخاذ إجراءات وقائية لتحقيق التوازن في السوق وضمان استدامة قطاع الطماطم الإسباني.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى