جهات

اتهامات فاطمة الزهراء المنصوري بتفويت وعاء عقاري بسعر “بخس” تثير الجدل

مراكش – في تطور مثير للجدل، تم اتهام عمدة مدينة مراكش، فاطمة الزهراء المنصوري، بتفويت عقار في منطقة استراتيجية بسعر منخفض، وذلك وفقًا للجمعية المغربية لحماية المال العام.

 

ووفقًا لرئيس الجمعية، محمد الغلوسي، فإن مجلس جماعة مراكش، الذي ترأسه فاطمة الزهراء المنصوري عمدة المدينة، وافق على تفويت عقار في منطقة الحي الشتوي الاستراتيجية بسعر 3000 درهم للمتر المربع. ويبلغ إجمالي مساحة العقار 2367 متر مربع. يجدر الإشارة إلى أن سعر المتر المربع في تلك المنطقة يصل إلى 30000 درهم.

وقد انتقد الغلوسي في تدوينة على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك، التكتم الشديد حول الجهة التي ستستفيد من هذا التفويت وشروط الاستفادة منه.

وأكد أنه من واجب العمدة أن تخرج عن صمتها وتوضح الأمر للرأي العام المحلي، بما أن المسألة ترتبط بالشأن العام وتستدعي توضيح الظروف والملابسات المحيطة بعملية التفويت.

وتطرح هذه الاتهامات تساؤلات حول مدى احترام الإجراءات والقوانين المعمول بها في هذا التفويت. كما تثير الشكوك حول مدى احترام مبادئ الشفافية والمساواة، والمعايير التي تم اعتمادها في تحديد سعر التفويت وغيرها من التفاصيل المتعلقة بالصفقة.

جدل مستمر حول اعتقال المغنية دنيا بطمة رد طليقها وتفاصيل قانونية تثير الجدل 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى