جهات

قاضي التحقيق يأمر بإيداع رئيس جماعة تارودانت ومقاول السجن في الحبس الاحتياطي

قام قاضي التحقيق المكلف بجرائم الأموال في محكمة الاستئناف بمدينة مراكش، يوسف الزيتوني، يوم الخميس، بإصدار قرار بوضع رئيس جماعة بيكودين قيادة أركانة، التابعة لعمالة تارودانت، ومقاول مسؤول عن سجن الأوداية، تحت الحبس الاحتياطي، بسبب الاشتباه في تورطهما في تبديد واختلاس أموال عمومية والتزوير والمشاركة فيها. وتم اتخاذ هذا القرار بناءً على شكوى تقدمت بها الفرع الجهوي للجمعية المغربية لحماية المال العام.

وكانت السلطات الأمنية قد استجوبت سابقًا كل من المشتبه بهم وأربعة أشخاص آخرين في هذه القضية. وتم اتخاذ قرار قاضي التحقيق بفرض تدابير المراقبة القضائية على المشتبه بهم الآخرين، بمنعهم من مغادرة البلاد حتى انتهاء التحقيق. ويشمل ذلك شخصًا فنيًا من نفس الجماعة وثلاثة مقاولين.

وتأتي هذه الإجراءات في إطار الجهود المبذولة لمكافحة الفساد وحماية المال العام في المغرب. وقد أعرب محمد الغلوسي، رئيس الجمعية المغربية لحماية المال، عن أهمية محاربة الفساد ومحاسبة المتورطين فيه، مشيرًا إلى أن الفساد يشكل تهديدًا خطيرًا على الدولة والمجتمع، ويجب اتخاذ إجراءات حازمة لمواجهته.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى