جهاتحوادث
أخر الأخبار

سائحة بلجيكية تلقى حتفها داخل حمام “صونا” بمراكش: تفاصيل مأساوية

وفاة سائحة بلجيكية بمراكش إثر حادث بحمام "صونا"

لفظت سائحة اجنبية تحمل الجنسية البلجيكية انفاسها الاخيرة اليوم الثلاثاء 2 ابريل، داخل مصحة خاصة بمراكش، متأثرة بالاصابات والحروق التي تعرضت لها داخل حمام “صونا”.

و أفادت المعطيات أن السائحة الهالكة المزداد عام 1957، كانت في حمام “صونا” بمنطقة باب اطلس بجماعة اولاد حسون نهاية الاسبوع المنصرم، حين سقطت فجأة مغمى عليها، ما عرضها لاصابة على مستوى الرأس، بقيت بسببها ملقاة أرضا في درجة حرارة مرتفعة، تسببت في تعريضها لحروق واختناق، ما استدعى بعد اكتشاف أمر الحادث، الى نقلها صوب إحدى المصحات الخاصة بمراكش.

وتضيف المصادر، أن السائحة الهالكة لم تستطع تجاوز تداعيات الحادث صحيا، حيث لفظت انفاسها الاخيرة اليوم، ليتم نقل جثتها الى مستودع الاموات بالموازاة مع فتح تحقيق في ظروف وملابسات الواقعة، من طرف عناصر الدائرة 22، وعناصر الدرك المختصة ترابيا بجماعة اولاد حسون.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى