حوادث

الشرطة القضائية ببرشيد توقف متهماً بارتكاب جريمة قتل بمقبرة سيدي زاكور

تمكنت عناصر الشرطة القضائية بمدينة برشيد، بتنسيق مع مصالح المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، من توقيف شخص يبلغ من العمر 30 سنة، من ذوي السوابق القضائية، وذلك للاشتباه في تورطه في قضية تتعلق بالضرب والجرح المفضي للموت.

تعود تفاصيل هذه الجريمة البشعة إلى يوم الأربعاء 03 يوليوز الجاري، عندما عثر مواطنون على جثة شخص مجهول الهوية مرمية داخل مقبرة سيدي زاكور بوسط مدينة برشيد.

وإثر ذلك، انتقلت على الفور إلى عين المكان فرق الشرطة القضائية مدعومة بتقنيي مسرح الجريمة، حيث باشرت إجراءات المعاينة الأولية للجثة، التي أظهرت آثار جروح بليغة على جسد الضحية.

فُتحت على إثر ذلك، تحقيقات قضائية معمقة تحت إشراف النيابة العامة المختصة، وذلك لكشف هوية الضحية وملابسات وقوع الجريمة.

وأسفرت التحريات المكثفة، التي شملت الاستماع إلى الشهود وجمع الأدلة المادية، عن تحديد هوية الضحية، وهو شاب ثلاثيني من سكان مدينة برشيد.

كما مكنت التحريات من رصد خيوط الجريمة، وتحديد هوية المشتبه به، الذي تبين أنه من ذوي السوابق القضائية، ويقيم بضواحي مدينة سطات.

وبعد تحديد هوية المشتبه به، تمكنت عناصر الشرطة القضائية من توقيفه، يوم السبت 06 يوليوز الجاري، بمنزل بجماعة “سيدي العايدي” ضواحي مدينة سطات.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى