خارج الحدود

ارتفاع صادرات الجزائر إلى إسرائيل يكشف عن نفاق نظام الكبرانات

ارتفاع صادرات/ تكشف إحصائيات الأمم المتحدة الأخيرة عن حقيقة مدهشة تتعلق بنظام الكبرانات السري بين الجزائر وإسرائيل، وتظهر أيضًا تنامي التجارة بين البلدين.

وفقًا لبيانات قاعدة بيانات الأمم المتحدة لإحصاءات تجارة السلع الأساسية (UN Comtrade)، تم رصد زيادة كبيرة في صادرات الجزائر إلى إسرائيل خلال العام الماضي. تجاوزت قيمة صادرات الجزائر لإسرائيل 21.4 مليون دولار، وهو رقم قياسي يجعل الجزائر تحتل المرتبة الرابعة بين الدول العربية في التصدير إلى إسرائيل. هذا يفضح نظام الكبرانات الذي تشير إليه بعض التقارير السابقة.

ارتفاع صادرات/ في المقابل، شهدت صادرات المغرب إلى إسرائيل تراجعًا حادًا خلال الفترة الأخيرة، حيث انخفضت قيمة الصادرات من أكثر من 64 مليون دولار في عام 2018 إلى 10.2 مليون دولار فقط في عام 2020. يبدو أن هذا التراجع يعزى جزئيًا إلى نظام الكبرانات والتغيرات في العلاقات السياسية بين الدول.

تعكس هذه الإحصائيات الجديدة تحولًا ملحوظًا في التجارة بين الجزائر وإسرائيل، وتفضح نظام الكبرانات الذي كانت تعتقد أنه يحظر التجارة بين البلدين.

يشير هذا الانتعاش في التجارة إلى احتمال وجود تغيرات في السياسة التجارية وتحسن في العلاقات الدبلوماسية بين البلدين.

 

עדן גולן 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى