سياسة

بنكيران ينتقد وهبي بسبب ملف الحريات الفردية…

في لقاء تواصلي لحزب العدالة والتنمية في مدينة مكناس، قام عبد الإله بنكيران، الأمين العام للحزب ورئيس الحكومة الأسبق ، بشن هجوم حاد على وزير العدل والأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة، عبد اللطيف وهبي، بسبب ملف الحريات الفردية في البلاد.

بنكيران عبر عن استيائه وتحسّره على استقبال وهبي في وقت سابق، قبل أن يتولى منصب وزير العدل. ودعا بنكيران إلى التصدي لأولئك الذين يروجون للعلاقات الرضائية في المجتمع المغربي.

ومن جانبه، يخشى بنكيران من انتشار المثلية الجنسية في المجتمع المغربي، وأعرب عن استيائه من قانون الزواج بين الإنسان والحيوان الذي تم اعتماده في إسبانيا.

القضية المثارة تدور حول ملف العلاقات الرضائية خارج إطار الزواج في المغرب، والذي يشكل محور جدل بين الحداثيين والمحافظين في المجتمع. فالفئة الأولى تؤكد على ضرورة احترام اختيارات الأفراد الراشدين وعدم التدخل فيها، بينما يرى الفوج الثاني أن المغرب بوصفه بلدًا إسلاميًا، فإنه يرفض بشدة انتشار العلاقات الرضائية خارج إطار مؤسسة الزواج الرسمي.

تُعد هذه المواقف التي أعرب عنها بنكيران جزءًا من مواقفه المحافظة في القضايا الاجتماعية والدينية. وعلى الرغم من أنه لم يشغل منصب رئيس الحكومة منذ عام 2017، إلا أن تصريحاته لا تزال تلقى اهتمامًا واسعًا في الساحة السياسية المغربية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى