سياسة

فريق الأحرار ينتقد العمدة اغلالو وصرف الإعانات بشكل مخالف للقوانين

تشهد مدينة الرباط حالة من الاضطراب السياسي والتوتر بين أعضاء مجلس المدينة، حيث يواجه فريق الأحرار العمدة اغلالو بسبب طريقة صرف الإعانات المخصصة لضحايا الزلزال الذي ضرب المنطقة قبل خمسة أشهر. وفقًا لبيان صادر عن الفريق، تم صرف هذه الإعانات بشكل يتعارض مع القوانين والإجراءات المالية المحددة.

وأكد الفريق في بيانه أن العمدة اغلالو صرفت مبلغ 10 ملايين درهم كتبرع من الجماعة، دون أخذ في الاعتبار القواعد القانونية ودون عرض المسألة على مجلس المدينة كما هو مطلوب. وقدم الفريق وثيقة رسمية توثق هذا الصرف غير المشروع، مما يعد اعترافًا صريحًا بخرق العمدة للقانون المغربي.

واستنكر فريق الأحرار هذا السلوك الذي يتجاوز القوانين المعمول بها ويهدف إلى تحقيق مصالح سياسية على حساب المال العام. وأشاروا إلى أن هذا الصرف غير المشروع يتطلب تدخلًا قانونيًا لتحميل المسؤولية وتصحيح الأخطاء التي ارتكبتها العمدة وفريقها.

وفي ضوء هذه الأحداث، طالب الفريق العمدة اغلالو بتوضيح الأساس القانوني الذي اعتمدته في صرف الإعانات بشكل فردي دون استشارة المجلس المحلي. كما أعرب الفريق عن تضامنه الكامل مع ضحايا الزلزال وتأكيده على ضرورة تقديم المساعدة لهم بطرق قانونية ومشروعة.

تجدر الإشارة إلى أن هذه الأزمة تأتي في ظل عدم حصول العمدة اغلالو على أغلبية ودعم سياسي من حزبها أو فريقها أو التحالف المشكل للأغلبية.

وتعكس هذه الأحداث تفاقم الأزمة السياسية في مجلس مدينة الرباط وتؤثر على استقرار العمل السياسي والإداري في المدينة.

قضية تبرع عمدة الرباط بمليار سنتيم لصندوق زلزال الحوز تثير الجدل وتستدعي التوضيحات 

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى