فضيحة الاستحواذ على محافظ مدرسية تلاحق برلمانيا من “البام” بسلا

https://linktr.ee/ALAKHBAR24.NET

اتهم منتخبون بمدينة سلا محمد بنعطية النائب البرلماني عن حزب الأصالة والمعاصرة، ورئيس مقاطعة احصين باستغلال المال العام، بعد تحريف عملية توزيع المحافظ المدرسية وتوظيفها كدعاية انتخابية.

وكشف بيان وقعته المعارضة وعدد من المستشارين بالمجلس أن بنعطية الذي سبق وأن كان موضوع عدد من الملفات المثيرة للجدل، احتكر لنفسه 500 حقيبة مدرسية تم اقتنائها من ميزانية المقاطعة موازاة مع انطلاق عملية مليون محفظة.

Advertisements

واستغرب الموقعون على البيان تحول المحافظ إلى “وزيعة” من طرف الرئيس، وبعض من يدورون في فلكه، بعد ان اكتفى بنعطية بتخصيص 80 محفظة لكل عضو في المكتب، في حين لم يتم تسليم سوى 30 محفظة لكل مستشار ومستشارة، وهي النسبة التي تشكل 6 في المائة فقط من مجموع المحافظ التي قام بنعطية بالاستحواذ عليها.

وندد البيان بما وصفه ب”التصرف الشارد” الذي أقدم عليه البرلماني بنعطية، وقال أن هذا السلوك يزيغ عن قواعد الحكامة، ويشكل تصرفا نابعا من الزبونية والهاجس الانتخابي.

وقالت المعارضة أنها تستنكر سلوك البرلماني بنعطية، وتأمل في أن تصل المحافظ لمستحقيها.

هذا في الوقت الذي دخلت جمعيات للمجتمع المدني بسلا على خط هذه الفضيحة، مؤكدة أن برلماني “البام” ، والذي يعد من أثرياء المدينة، كان عليه المبادرة لدعم تمدرس التلاميذ الفقراء من ماله الخاص، عوض الركوب على المال العام من أجل التعامل مع الأسر المعوزة بمنطق المن والصدقة.

Advertisements

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.