فن وثقافة

أمل حجازي تخلع الحجاب بعد 7 سنوات: ماذا وراء هذا القرار؟

أمل حجازي/  أثار قرار الفنانة اللبنانية المعتزلة أمل حجازي بخلع الحجاب بعد 7 سنوات

من ارتدائه جدلاً واسعاً بين الجمهور، حيث عبّر بعضهم عن دعمهم لقرارها وحقها في اختيار مظهرها،

بينما انتقد البعض الآخر القرار.

 

ظهرت حجازي في فيديو متداول على مواقع التواصل الاجتماعي داخل أحد المتاجر دون الحجاب،

بعد 7 سنوات من ارتدائه واعتزالها الفن.

 

تباينت ردود الفعل على قرار حجازي، حيث عبّر بعض المتابعين عن دعمهم لقرارها وحقها في اختيار مظهرها،

مؤكدين على أهمية احترام حرية الفرد. بينما انتقد البعض الآخر القرار، معتبرين أنه

تناقض مع قرارها بالاعتزال وارتداء الحجاب.

 

لم تعلق حجازي على الجدل الدائر حول قرارها حتى الآن، لكنها نشرت بعض الصور على

حساباتها على مواقع التواصل الاجتماعي دون حجاب، وعلّقت على إحداها: “الحياة جميلة”.

 

كانت حجازي قد اعتزلت الفن عام 2017 وارتدت الحجاب، ثم عادت للغناء عام 2020 دون خلع الحجاب.

وكشفت في وقت سابق عن أنها عاشت صراعا داخليا مؤلما بين الفن الذي تعشقه وتهواه،

وبين الدين، قائلة إنها كانت تشعر بقربها من الله.

 

يبقى السؤال مطروحًا حول ما إذا كان قرار حجازي بخلع الحجاب سيؤدي إلى عودتها للغناء بشكل كامل.

 

أثار قرار حجازي بخلع الحجاب جدلاً واسعاً بين الجمهور، ويُعدّ تطورًا هامًا في

مسيرتها الشخصية والفنية. ويبقى ترقب ردة فعلها على الجدل الدائر حول قرارها،

وما إذا كان سيؤدي إلى تغييرات أخرى في حياتها.

طنجة: إحباط عملية تهريب ضخمة لـ 5337 قرص إكستازي

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى