مجتمع

أزمة مالية تضرب حزب البام: تأخر صرف الرواتب وتهديد التقرير المالي للمؤتمر..

يعاني حزب الاصالة والمعاصرة الأيام الأخيرة، أحد أبرز الأحزاب السياسية، من أزمة مالية خانقة تهدد بتأخير مؤتمره الوطني الخامس المقرر عقده في 9 فبراير ببوزنيقة.

ووفقًا لمصادر موثوقة، يعاني عدد من الموظفين في الحزب من تأخر صرف رواتبهم لأكثر من شهر، مما يشير إلى تراجع الموارد المالية للحزب.

تعد هذه الأزمة المالية غير المسبوقة تحديًا كبيرًا أمام حزب البام، حيث باتت بعض المشاريع والأنشطة السياسية تعاني من نقص التمويل.

وبالإضافة إلى ذلك، هناك أعضاء في الحزب قد اضطروا للانتقال إلى أحزاب سياسية أخرى بسبب صعوبة تمويل نشاطاتهم السياسية.

من جانب آخر، يتأثر البام بتداعيات قضية اسكوبار الصحراء، حيث تسببت هذه القضية في تأثيرات سلبية على الحزب على المستوى الداخلي والخارجي.

وعليه، يواجه الحزب تحديات كبيرة في إدارة الأزمة المالية وتأمين التمويل اللازم لمواصلة نشاطاته السياسية.

وفي هذا السياق، يطرح البعض التساؤل حول كيفية قناعة المكتب السياسي بقيادة الأمين العام عبد اللطيف وهبي بالموافقة على تقرير الحزب وصرف رواتب الموظفين في ظل الأزمة المالية الحادة التي يعاني منها الحزب.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى