مجتمع

تسرب مواد من معمل النسيج يُلوِّث شاطئ مرقالة في طنجة

في تطور مثير للقلق، كشفت التحريات البيئية التي أجرتها السلطات في مدينة طنجة عن تسرب مفاجئ لمواد من معمل للنسيج، مما أدى إلى تلويث مياه شاطئ مرقالة قرب ميناء طنجة المدينة. وفقًا لنتائج الفرقة البيئية التابعة للدرك الملكي، فإن اللون الأحمر البارز الذي ظهر على سطح المياه يعود إلى هذا التسرب.

وفي رد سريع على الحادثة، خرجت جماعة طنجة ببيان توضيحي، أكدت فيه أن الأمر تم السيطرة عليه، وأن التسرب قد توقف في وقت مبكر بعد الكشف عن المشكلة. وأشارت الجماعة إلى أن فرقًا مشتركة من السلطات المحلية والفرق البيئية قامت بزيارة المنطقة وأخذ عينات من المياه لتحليلها والكشف عن طبيعتها.

وفي إطار التحقيقات، كشفت الجماعة أن المصدر المحتمل للتسرب يعود إلى إحدى شركات تصنيع الصباغات في المنطقة الصناعية “المجد”. وبعد تفتيش مقر الشركة، تم توثيق وجود آثار للمادة الحمراء داخل مجرى مائي تابع للشركة.

وقد تم اتخاذ إجراءات فورية ضد الشركة المعنية، حيث فُرض عليها الإيقاف الفوري للتسريب والتكفل بإصلاح الأضرار الناجمة عنه. وفقًا للإعلان الرسمي، أُمهلت الشركة 48 ساعة لاستعادة الوضع الطبيعي.

تأتي هذه الحادثة لتسلط الضوء على أهمية تشديد الرقابة البيئية وتحفيز الشركات على تبني ممارسات صديقة للبيئة، لضمان المحافظة على نظافة وسلامة الموارد الطبيعية والشواطئ البحرية.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى