مجتمع

تطورات مثيرة في قضية زوج ريم فكري: تشابه مع جريمة مقهى لاكريم وكشف تفاصيل جديدة

قضية زوج ريم فكري/ تمكنت الشرطة القضائية في الدار البيضاء مؤخرًا من كشف تفاصيل جريمة قتل صادمة هزت الرأي العام. وفقًا للتحقيقات، فإن الضحية هو رضى، زوج المغنية المغربية ريم فكري.

وفقًا للمعلومات المتاحة، فإن المتهم الرئيسي أدلى بشهادته للشرطة، حيث قال إنه تعرض لعملية نصب من قبل رضى بقيمة 50 مليون يورو في صفقة تجارية غير قانونية في هولندا. وبسبب هذا الاحتيال، قرر المتهم الانتقام واسترداد الأموال المسروقة. لهذا الغرض، قاد المتهم مجموعة من خمسة أشخاص إلى المغرب.

قضية زوج ريم فكري

تم الكشف أيضًا عن وجود متهمين آخرين في القضية، حيث قدموا إلى المغرب قادمين من فرنسا، وهم يحملون الجنسية الفرنسية وينحدرون من دول جنوب الصحراء. وقد قام المتهمون بخطف رضى وتعذيبه بهدف استرداد الأموال. وللأسف، تسبب التعذيب في وفاته، وتخلص المتهمون من جثته في مدينة الرباط لتعقيد عملية التحقيق.

من خلال تعاون المديرية العامة لمراقبة التراب الوطني، تمكنت السلطات من تحديد هويات المشتبه بهم والقبض عليهم. وتشير التحقيقات أيضًا إلى وجود تشابه بين هذه الجريمة وجريمة قتل سابقة وقعت في مراكش واشتهرت بـ “جريمة مقهى لاكريم”.

تم إصدار بيان صحفي من قبل محامي ريم فكري، يعبر فيه عن استغرابه واستنكاره من الاتهامات التي وجهت للفنانة. وطالب المحامي وسائل الإعلام والجمهور بالتعاون في احترام خصوصية العائلة وعدم نشر معلومات غير مؤكدة أو مغلوطة بشأن القضية.

من المتوقع أن يتم تقديم المتهمين للعدالة ومحاكمتهم في المستقبل القريب بعد انتهاء التحقيقات الجارية. وتتعهد السلطات بأن العدالة ستسود وسيتم محاسبة المسؤولين عن هذه الجريمة الشنيعة.

تأتي هذا الجريمة في ظل زيادة الاهتمام بقضايا العنف والجريمة في المغرب، وتعكس حاجة المجتمع إلى تعزيز أمنه وتحقيق العدالة.

 

عائلة ريم فكري تُواجه اتهامات مُثيرة للجدل بعد جريمة زوجها

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى