مجتمع

ضربة موجعة للنصّابين: سقوط شبكة احتيال بقيمة 15 مليار…

أكادير – تمكنت الشرطة القضائية من إلقاء القبض على مدبري عملية نصب ضخمة تقدر قيمتها بـ 15 مليار .

وفقًا للتحقيقات الأولية، فإن المدبرين الرئيسيين لهذه العملية كانا يستهدفان ضحايا في عدة دول، وتمكنا من خداعهم وسرقة أموالهم بطرق متقنة.

تمت المطاردة والتحريات لعدة أشهر، حيث تم تتبع تحركات المدبرين والكشف عن هويتهم. وفي عملية أمنية ناجحة، تم القبض عليهما في إحدى المدن بعد تلقي معلومات استخباراتية دقيقة.

ووفقًا للمعلومات المتوفرة، فقد قام المدبران بإنشاء شبكة واسعة تستهدف الأفراد الذين يبحثون عن فرص استثمارية مربحة. قدموا عروضًا ووعودًا بعوائد مالية ضخمة على الاستثمارات التي يقوم الضحايا بإيداعها في حسابات مصرفية خاصة بالشبكة. وعلى الرغم من أن الضحايا كانوا يتلقون أرباحًا مبدئية، إلا أنهم لم يتمكنوا من سحب أموالهم بعد فترة، واكتشفوا أنهم قد تعرضوا للنصب.

تم استرداد جزء من الأموال المسروقة التي تم استخدامها في استثمارات مشبوهة وحسابات بنوك مزيفة. وتعمل السلطات الآن على تحديد مصير الأموال المستردة وإعادتها للضحايا الذين تعرضوا للنصب.

تحذر السلطات الأفراد من الانسياق وراء وعود الاستثمارات الضخمة والسريعة، وتدعوهم إلى أخذ الحيطة والحذر عند التعامل المالي عبر الإنترنت أو مع أي شبكة استثمارية غير معروفة. يجب على الأشخاص التأكد من صحة وشرعية الشركات والمؤسسات قبل إيداع الأموال أو الاستثمار فيها.

تعكف السلطات الأمنية على مواصلة التحقيقات للكشف عن أي روابط أخرى للمدبرين وتحديد مشاركة أفراد آخرين في هذه العملية الاحتيالية الضخمة. وسيتم تقديم المتهمين إلى العدالة لمحاك ملاحقة العدالة ومحاكمتهم على التهم المنسوبة إليهم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى