مجتمع

فضيحة نصب داخل حزب التجمع الوطني للأحرار بالرباط

تم تداول تقارير صحفية مؤخرًا تكشف عن فضيحة جديدة تضرب حزب التجمع الوطني للأحرار في العاصمة المغربية الرباط. تتعلق هذه الفضيحة باتهام مستشارة في الحزب زميلتها بارتكاب عملية نصب واحتيال.

وبحسب المصادر الإعلامية، فإن المستشارة المتورطة، وهي شخصية مقربة من العمدة، استلمت مبلغًا ماليًا يقدر بثلاثة ملايين سنتيم من زميلتها، بزعم أنها تتمتع بعلاقات واسعة في إحدى الوزارات وأنها قادرة على التدخل والوساطة لصالحها في قضية مرتبطة بشقة سكنية تابعة للأوقاف.

وما لبثت الضحية أن انتظرت لأكثر من سنتين دون أن تتلقى أي تدخل فعلي من المستشارة المعنية. وقد صارت المستشارة تقدم تبريرات متعددة وتتهرب من الرد على اتصالات الضحية، مما أدى إلى اكتشاف النصب الذي تعرضت له.

وبعد مشاورات مع بعض المنتخبين في الحزب، قررت المستشارة المتضررة تقديم شكوى رسمية ضد المستشارة المتهمة بالنصب. ويأمل الضحية في أن يتم التحقيق في القضية وتطبيق العدالة.

تعتبر هذه الفضيحة صدمة جديدة لحزب التجمع الوطني للأحرار، الذي يسعى دائمًا للحفاظ على سمعته ونزاهته…..

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى