مجتمع

لائحة التعديل الحكومي الوهمية تثير جدلاً واسعاً داخل البرلمان

تمت مداخلة البرلماني عبد المجيد الفاسي من الفريق الاستقلالي حول اللائحة الحكومية المزعومة بشأن التعديل الوزاري، وأثارت تلك المداخلة ردود فعل متباينة داخل الساحة السياسية.

أكد الفاسي أن اللائحة التي انتشرت بشكل واسع على وسائل التواصل الاجتماعي غير صحيحة ولم تصدر عن وكالة الأنباء الرسمية “لاماب”. وعلى الرغم من ذلك، لاحظ أن العديد من الأشخاص اعتبروها صحيحة وانتشروا في مناقشات حولها.

من جانبها، ردت البرلمانية خدوج السلاسي من الفريق الاشتراكي على تلك المداخلة بتأكيد أن انتشار اللائحة كان مثل نار في الهشيم، مشيرة إلى أن هذا الانتشار يعكس رغبة واسعة لدى الجمهور في وجود تعديل حكومي.

تم تداول اللائحة المزعومة على نطاق واسع مؤخرًا عبر تطبيق “واتساب” ومواقع التواصل الاجتماعي، وقد تضمنت أسماء وزراء مفترضين في تعديل حكومي محتمل لحكومة عزيز أخنوش.

ومع عدم معرفة مصدر اللائحة، فقد أثارت اهتمام العديد من الأشخاص وأثرت في النقاشات داخل البرلمان وخارجه.

تُسلط هذه الواقعة الضوء على أهمية التحقق من صحة المعلومات قبل تداولها أو الاعتماد عليها في النقاشات السياسية.

 

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى