مجتمع

مأساة جديدة في الهجرة السرية: 11 ضحية في انقلاب قارب بسيدي رحال

ارتفع عدد ضحايا حادث انقلاب قارب للهجرة السرية، الذي وقع قبالة شاطئ سيدي رحال، إقليم برشيد، يوم الخميس الماضي، إلى 11 شخصاً، فيما تم إنقاذ 21 آخرين، حسب آخر حصيلة صادرة عن الوقاية المدنية.

وأوضحت مصادر مطلعة، أن عمليات البحث عن مفقودين محتملين لا تزال جارية، بينما أمر ممثل النيابة العامة بإصدار مذكرات بحث وطنية في حق عشرة أشخاص آخرين، كشفت الأبحاث الأولية عن تورطهم في شبكة للهجرة السرية.

وتعود فصول هذه المأساة إلى يوم الخميس الماضي، عندما انقلب قارب كان يقل عشرات من “الحراقة”، قبالة سواحل سيدي رحال، لفظت أمواج البحر جثث بعضهم، بينما تمكنت فرق الإنقاذ من إنقاذ 21 آخرين.

وتتكرر هذه المآسي بشكل مأساوي، لتُسلط الضوء على مخاطر الهجرة السرية، وظروفها القاسية، التي تُعرض حياة المهاجرين لخطر الموت المحقق.

وتدعو هذه الفاجعة الجديدة إلى وقفة جادة من جميع الجهات المعنية، لمكافحة ظاهرة الهجرة السرية، وتوفير بدائل آمنة وواقعية للشباب الساعي إلى تحسين ظروفه المعيشية.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى