مجتمع

نقابة تحذر من فرض التعاقد بالوكالات الجهوية للتعمير والإسكان…

أطلقت نقابة السكنى والتهيئة والتعمير والبيئة تحذيرًا قويًا بشأن فرض نظام التعاقد بالوكالات الجهوية للتعمير والإسكان بعد التعليم. وأعربت النقابة عن قلقها العميق حيال تداعيات هذا الإجراء على العاملين في قطاع التعمير والإسكان بعد تخرجهم من التعليم.

وفي بيانها، أكدت النقابة أن فرض نظام التعاقد بالوكالات الجهوية يشكل تهديدًا كبيرًا لحقوق العاملين ويضعف استقرارهم المهني. وتشير النقابة إلى أن هذا النظام يمكن أن يؤدي إلى تفاقم الظروف الاقتصادية والاجتماعية للعاملين، حيث قد يتعرضون لظروف عمل غير مستقرة ورواتب غير مناسبة وعدم توفر حماية اجتماعية كافية.

وتعبر النقابة عن استياءها من عدم مشاركتها في صياغة هذا الإجراء وعدم استشارتها قبل اتخاذ القرار. وتدعو إلى ضرورة فتح حوار جاد بين الحكومة والنقابة والأطراف المعنية الأخرى لوضع سياسات تعمل على حماية حقوق العاملين وتعزيز استقرارهم المهني بعد التعليم.

وتحذر النقابة أيضًا من التأثيرات السلبية المحتملة على جودة الخدمات في قطاع التعمير والإسكان، حيث قد يؤدي التعاقد بالوكالات الجهوية إلى نقص في المهارات والخبرات وتقليل الالتزام بمعايير الجودة والسلامة.

وفي ختام البيان، تجدد النقابة دعوتها للحكومة لسحب هذا الإجراء والتعاون مع النقابة والأطراف المعنية لوضع سياسات تعزز حقوق العاملين وتحمي استقرارهم المهني بعد التعليم.

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى