مجتمع

هل يتدخل فيصل العرايشي على خط بث ابيات لشاعر انفصالي على قناة العيون ..

هل بدأ اختراق الشعراء الإنفصاليين لقناة العيون الجهوية من بوابة شركات الإنتاج الخارجية التي تمول من المال العام للمملكة ، لماذا لم تتحرك الجهات المختصة لفتح تحقيق في بث برنامج “مع الناهة” على قناة العيون بتاريخ الأربعاء 27/03/2024 والذي استشهد بأبيات لشاعر انفصالي معروف داخل البوليساريو بشاعر الثورة ، تخصص في سب مقدسات ورموز هذا الوطن .

من يتحمل مسؤولية هذا الخطأ المهني الجسيم الذي أثار سخط واستنكار المواطنين الصحراويين . هذا الخطأ المهني الجسيم يفتح السؤال عريضا حول التدبير المعقلن لهذه القناة ومدى قدرة المسؤول عليها واستعداده لمواجهة مثل هذه الإنزلاقات التي تسيء للقناة التي تأسست سنة 2004 ووضعت من بين أولوياتها خدمة القضية الوطنية الأولى .

هذه القضية تنضاف لخطأ جسيم آخر ارتكبه صناع فيلم زنقة كونطاكط سنة 2022 وهو الفائز بالجائزة الكبرى في المهرجان الوطني بطنجة في دورته 22 والذي بث أغنية لفنانة موالية لجبهة البوليساريو ، هذه القضية فتحت بشانها تحقيقات موسعة وخلصت إلى تحديد المسؤوليات واتخاذ الإجراءات الضرورية .

كان من المفروض أن تلعب قناة العيون الجهوية دورها كامل انطلاقا من خدمة القضية الوطنية وتقديم خدمة عمومية والتعريف بالثقافة الحسانية ، بفضل الأمكانيات التقنية والبشرية والمادية المرصودة لها من طرف الشركة الوطنية للإذاعة والتلفزة ، والإهتمام الذي توليه الإدارة المركزية لهذه القناة ،

وهو ما تحقق على أرض الواقع في عهد الراحل الداه محمد لغضف الذي لعب دورا كبيرا طيلة مسار هده القناة ، والمبادرات التي كان يقوم بها، لكنها اليوم تراجعت بشكل واضح سواء على مستوى الأخبار أو الإنتاج أو التدبير الداخلي للمؤسسةالأمر الذي يستدعي تدخلا مركزيا عاجلا قبل فوات الأوان

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى