مجتمع

وهبي يقاضي مواقع إلكترونية ويوتيوبرز بسبب اتهامه بتجارة المخدرات

في تطور جديد لقضية “إسكوبار الصحراء“، قرر عبد اللطيف وهبي، الأمين العام لحزب الأصالة والمعاصرة ووزير العدل، مقاضاة ثلاث مواقع إلكترونية وشخصيات بارزة بسبب اتهامهم بالهجوم عليه وربط حزبه بتجارة المخدرات.

وفي تفاصيل القضية، قدم وهبي شكاوى قضائية ضد موقع “أشكاين” وموقع آخر وموقع ثالث، يتهمهم بنشر معلومات كاذبة ومسيئة تستهدف سمعته الشخصية وسمعة حزبه. كما قام بتقديم شكوى ضد أمين عام حزب سياسي وشخصية يوتيوبر مشهورة.

وتعود خلفية هذه الدعاوى إلى قضية “إسكوبار الصحراء”، التي تناولتها المواقع الإلكترونية المذكورة. ويتعلق الأمر بتورط عبد النبي بعيوي وسعيد الناصيري، قادة حزب “الجرار”، في شبكة دولية لتجارة المخدرات تديرها شخصية معروفة بـ “المالي”. وقد أسقطت التحقيقات العديد من الشخصيات البارزة في الحزب، بما في ذلك عبد النبي بعيوي وسعيد الناصيري.

من جانبه، وصف موقع “أشكاين” الشكاوى المقدمة من وهبي بأنها “كيدية” تهدف إلى تعطيل المساعي الصحفية ومنع كشف الحقائق الجديدة التي قد تكشف فسادًا آخر داخل الحزب.

وفي سياق ذلك، تم استدعاء مدير نشر موقع “أشكاين”، محمد التيجني، ومدير موقع آخر للتحقيق في الشكاوى المقدمة ضدهما.

ويعتزم حزب الأصالة والمعاصرة اتخاذ جميع الإجراءات القانونية والقضائية لمواجهة التشهير والتجريح بسمعته وسمعة مناضليه ومناضلاته في حملات تشهيرية متعمدة تستغل قضية “إسكوبار الصحراء”.

 

المنتخب المغربي مصمم على هزيمة جنوب إفريقيا والمضي قدمًا نحو تحقيق لقب البطولة الإفريقية

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

زر الذهاب إلى الأعلى